التخطي إلى المحتوى الرئيسي

المشاركات

الأكثر قراءة

عدنا والعود أحمد ..

  عدت: والعود غريب ومفاجيء. غارق في سيل من المقارنات التي لاتنتهي بين وبين. تشغلني فكرة غياب الوضوح في عالمي الجديد القديم. داهمتني الفكرة أول ما داهمتني وأنا أسير مع والدي بين ردهات المستشفى التخصصي في اليوم الذي تبع وصولي للرياض. أنا هنا أصف ولا أحاول أن أسجل ملاحظات سلبية فأرجو أن تتنبه لهذا وأنت تقرأ : الموظفون مشغولون بغيرك. الإجابات على اسئلتك إجابات غامضة وأحيانا كثيرة بلا فائدة. تسأل مثلا : أين موقع العيادة التي ينبغي أن نذهب إليها. فيشير بسبابته : هناك ! .. أذهب إلى هناك فأجد أمامي عددا لا منتهيا من العيادات. اسألها : أين قسم الاشعة الذي تبعثينني لها الآن؟ تقول : تحت ! . أقول : أين تحت؟. تقول : الدور الأول ! . أذهب للدور الأول فأجد عددا لا ينتهي من الغرف والاتجاهات. أصل لما كُتب عليه قسم الأشعة، فيقال لي : أشعتك هذه لا تُصور هنا، بل تُؤخذ في مركز القلب. أقول : وأين مركز القلب؟. فيقولون : هناك مع اشارة غامضة بالسبابة نحو الشمال ! .  أعود لجامعتي الكريمة للانضمام إليها من جديد فيقابلني الترحيب والتحيات الكريمات لكنني أدخل في سلسة من الأسئلة التي ليس لها إجابات سهلة. و

آخر المشاركات

إن سعيكم لشتى ..

أمريكا التي رأيت أنا

سبعة كتب - ٦

لماذا حذفت الوتز أب من جوالي ؟

من العار أن تكون الأمريكية طبيبة !

أيام في بورتريكو

صلاة في لاس فيغاس

سبعة كتب - ٥

لو أردت أن أكون شاعرا لفعلت ..

لماذا تتحجر قلوب الأطباء أمام الموت؟

ضع بريدك هنا ليصلك ما ينشر في هذه المدونة من وقت لآخر..

* indicates required